هكذا يعامل الإمام أحمد شاكر نسخته “السلطانية” من صحيح البخاري.

كيف تعتني بكتابك ؟

ومتى يكون ذا قيمة؟

إليك تجربة الإمام أحمد شاكر رحمه الله يقول عن نسخة كتابه من صحيح البخاري، النسخة السلطانية:

 

(هي جديرة بالإفراد بالذكر، فقد عُني بها والدي ثم عُنيت بها سنين طويلة، والكتاب إذا عُني به صاحبه وجالت يده فيه. وكان من اهل العلم متحرياً، زاد صحةً ونوراً، وهكذا ينبغي لصاحب الكتاب) حمهرة البحوث و المقالات ص 15

 

نعم هكذا و إلا فلا ..

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s