عَنَّي

بإمكاني أن أقول عن نفسي الكثير، كما يتحدث الآخرون عن أنفسهم..

كل متحدث سيجد في نفسه وذاته ما يمكن أن يقال، لأن الله سبحانه لم يخلق شراً محضاً!

كلمات المرء وحروفه خير تعريف به..

ولكن يكفي أن أقول: أنا عبدالرحمن بن عبدالله الصبيح، معلم، وزوج وأب.

خريج كلية الشريعة، محب للعلم الشرعي، شغوف بالقراءة و التجوال بين الكتب..

وضعت هذه المدونة لأجمع أشتاتي، و أناجي نفسي، وأخدم رسالتي..

فهي ما بين (كَلِمٌ) و (كَلِمةٌ) و (حَرف).

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s